عطلة عيد الفطر في باكستان
عطلة عيد الفطر في باكستان

عطلة عيد الفطر في باكستان يحتفل المسلمون بها،عطلة عيد الفطر في باكستان والذي تتعدد مظاهر الاحتفال بالنسبة لهم، ويغلب على الشعب الباكستاني الدين الإسلامي، حيث يعتنقه أكثر من 97.70% من الشعب هناك، حيث إنها تمتلك أكبر ثاني دولة لعدد المسلمين في العالم بعد إندونيسيا، لذلك تغلب المظاهر الدينية والطقوس الإسلامية على احتفالات الشعب الباكستاني بعيد الفطر وكيفية الاستفادة في عطلة عيد الفطر، ويشارك في الاستمتاع والاحتفال بعطلة عيد الفطر الكثير من الأسر الباكستانية على اختلاف أفرادها مثل أطفال ونساء وشيوخ ورجال ونتعرف على عطلة عيد الفطر في باكستان فيما يلي.

عطلة عيد الفطر في باكستان

أعلنت مؤخرا دولة باكستان عطلة عيد الفطر المبارك والتي اعتبرت من يوم الاثنين 2 مايو أول أيام العيد وحتى يوم الخميس 4 مايو ثالث أيام العيد، وهي عطلة عامة إقليمية تشمل القطاعات المختلفة العاملة في الدولة فيما عدا القطاعات الخدمية وقطاعات المطاعم والسوبر ماركت.

ويتميز العيد في باكستان بمميزات كبيرة أولها كثرة الاحتفالات وصنع العديد من أصناف المأكولات الشهية.

مظاهر عيد الفطر في باكستان

تتعدد وتتنوع مظاهر الاحتفال بعيد الفطر في باكستان ومنها:

  • صلاة العيد في جميع البلدان والمناطق المختلفة في المساجد والساحات العامة.
  • إخراج زكاة الفطر.
  • ارتداء الملابس الجديدة وتناول وجبات الإفطار المميزة بعد صلاة العيد منها المخبوزات والقمح بالحليب.
  • ارتداء النساء الملابس الجديدة والنزول في الشوارع، وشراء الهدايا للنساء والأطفال.
  • تجهيز الولائم المتميزة من الأرز البرياني واللحم الضأن بكميات كبيرة لتكفي التجمعات العائلية.

أهمية عيد الفطر المبارك

يأتي عيد الفطر بأهمية كبيرة وفضل وثواب للمسلمين ومنها:

  • يعتبر مناسكه سنة مؤكدة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • يجمع شمل المسلمين ويوحد صلاتهم واحتفالاتهم في جميع أنحاء العالم.
  • ثواب عيد الفطر كبير في صلة الرحم وإخراج الزكاة وتبادل الألفة والحب بين المسلمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.