التخطي إلى المحتوى

من خلال موقعنا موقع ثقفني سوف نعرض على حضراتكم أهم الأحداث التي تدور حول مراحل التعليم داخل المملكة العربية السعودية وكيفية التعامل مع وباء كورونا ومساعدة الطلاب في اجتياز مراحلهم التعليمية بنجاح فأنه قد تم الاعلان من قبل وزير التعليم السعودى بشأن الدراسة وأكد انة سوف يتم تأجيل العودة الحضورية للطلاب والطالبات  الذي يكون عمرهم اقل من 12 عاما،  والذى كان مقررا له أن يكون فى 31 أكتوبر ؛ وبين ايضآ سبب هذا التأجيل وهو أنه أراد أن يستكمل جميع الدراسات العلمية بشأن فيروس كورونا وذلك لحماية الطلاب وسلامتهم في هذا السن . ووفر أيضا وسائل أخرى تساعد الطلاب فى التعليم وذلك بطريقة التعليم عن بعد وذلك من خلال بوابات إلكترونية مثل  منصة مدرستى وذلك للمرحلة الابتدائية وايضا عن طريق منصة روضتى وهذه الخاصة بمرحلة رياض الأطفال. و بالتعاون بين وزارتى التعليم والصحة تم استكمال التعليم للمرحلتين المتوسطة والابتدائية بشرط حصول الطلاب على أخذ جرعتين من اللقاح وذلك حفاظا على سلامته وايضا تم تطبيق جميع الإجراءات الوقائية وايضا البروتوكولات الصحية والتي قد اعتمدت من وقاية والتي كان الغرض منها حماية الطلاب والطالبات والحفاظ على سلامتهم وسلامة أسرهم وكذلك المحيطين بهم .

الاجراءات التى يجب اتباعها للحماية من فيروس كورونا

ومن جانبة اشارت هيئة الصحة العامة وقاية والتي قد قامت بالتشديد على أهمية تخصيص غرف عزل أي حالة يشتبه بإصابتها بفيروس كورونا في مدارس التعليم العام. كما أنها قد أوضحت خلال برنامج العودة الآمنة للدراسة والذي قد حدد من قبل في شهر أكتوبر أنه يجب تخصيص عدة غرف ملائمة ومجهزة ويجب أن تكون منفصلة عن بقية الفصول الدراسية الأخرى بالمدرسة حرصا منهم على باقي الطلاب وسلامتهم وذلك لعزل الطلاب المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا أو تظهر عليهم أي أعراض خاصة بهذا الفيروس ، وإذا تعذر في بعض المدارس توفير غرف عزل يجب اجباري توفير كافة المستلزمات الوقاية كالمعقمات وكذلك ارتداء الكمامات.

وطبقا لما أكده الدليل الإرشادي الجديد عن أهمية البدء في الساعات الأولى لبدء حضور الطلاب وكذلك الطالبات عمل عملية مسح شاملة كافة للطلاب وذلك للاكتشاف المبكر تحسبا لظهور أي أعراض تنفسية، وفي حال أنه تم رصد حالة ، يتم فورا تسجيل اسم هذه الحالة في ورقة الرصد ويتم التعامل مع هذه الحالة  حسب بروتوكول الحالة المتفق عليه طبقا لما مشتبه بها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *