التخطي إلى المحتوى

الجنسية السعودية وطريقة الحصول عليها بموافقة الملك سلمان، حيث أعلن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، عن موافقته الشخصية علي منحه الجنسية السعودية، وذلك لعدد محدد من المواطنين من أصحاب الكفاءات المتميزة والعالية ولأصحاب الخبرات وللأفراد الذين يمتلكون خبرات عمل وتخصصات نادرة، وتأتي هذه القرارات بناءً علي سعي المملكة الي تنفيذ عدة خطط قد تم وضعها من أجل تحقيق الخطة الاقتصادية الموضوعة وذلك حتي عام 2030، وقد أكد ولي العهد بأن منح الجنسية السعودية يتم من خلال اختيار دقيق من جانب الجهات ذات الصلة من أجل منح الجنسية لمن يستحق الحصول عليها، وسوف نوضح لكم تفاصيل موافقة الملك سلمان علي منح الجنسية السعودية.

الجنسية السعودية وموافقة الملك سلمان عليها

جاء الأمر الملكي الملكي من الملك سلمان بخصوص المنح الخاصة بالجنسية السعودية، فقد جاء في بيان موافقته علي فتح باب التقديم والذي يخص العمل علي تجنيس الكفاءات الخاصة بالمواطنين سواء كانت هذه الكفاءات من المواطنين من أصحاب الخبرات الشرعية أو الطبية وكذلك الخبرات العلمية ولأصحاب الخبرات الثقافية وعلاوة علي ذلك ممن يمتلكون خبرات رياضية وتقنية، ويأتي الاختيار لهذه الفئات التي ستعمل بدورها علي تحسين إجراءات التنمية، مما ينعكس بالنفع على أرجاء المملكة بعدد من المجالات المتنوعة.

وقد وضح الملك سلمان بأن رؤية المملكة حتي 2030 تجبرنا علي البحث عن كل ما يعمل علي تطوير البيئة السعودية بجميع المجالات، والتي يمكن من خلالها أن يتم استثمار جميع الكفاءات البشرية وجذب الكثير من الأفراد المميزين والذين لديهم إبداع كبير في مجال عملهم.

ويأتي تفعيل الموافقة السامية من الملك سلمان علي مثل هذه القرارات أحد خطوات الإصلاح الاقتصادي والإصلاح الاجتماعي برعاية مميزة أيضاً من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان حتي يتم الدفع بالاقتصاد السعودي بعيداً عن النفط.

تأشيرات الإقامة المميزة

المملكة العربية السعودية كانت قد قامت بإصدار عدد من التأشيرات التي تخص الإقامة المعروفة باسم الإقامة المميزة لعدد من المستثمرين والأطباء وكذلك للأفراد المهندسين والممولين الذين لديهم رغبة في التواجد والعيش بالمملكة، علي أن يتم منح تأشيرات الإقامة المميزة للمواطنين الوافدين من الأجانب وللعائلات الخاصة بهم مع عدد من الامتيازات طويلة الأجل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *